الجمعة، 8 أغسطس، 2014

رقصة الموت .. !


 ..
إهداء : إليك أيها المقاوم .. !
..

يَلُمُّ الرَّبْعُ حزنه ويرحل ..
وحدك تُفضِّل الذكرى.. ملاذا رادعا لكل حنين ..
يشق صف الخوف ..
وما تبقى من هشيم وطن .. !
.....

يسقط الضمير ، فتلتقطه بذراعك
تسقط النخوة فتلتقطها بجراحك ..
تسقط العروبة بين الضمير والنخوة ..
فتسحقها بسلاحك ..
وتمضي ..!
في طريق العزة تقاوم ..
..





فريدة إبراهيم : أيام الحزن :08/08/2014
..
الرَّبْعُ : الأهل والقوم

ليست هناك تعليقات: