الأحد، 11 مايو، 2014

اختيار ..!



كي تكون هنا.. ! عليك أن تجتاز كل الحدود ..والأشواك .. ! هو ذا وطني عقيدته الحدود وحدوده الأشواك.. فاختر بيني وبينه !


فريدة إبراهيم

ليست هناك تعليقات: